معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

لكل أم.. أطعمة صحية تزيد إدرار الحليب

Google Plus Share
Facebook Share

للرضاعة الطبيعية فوائد لا تعد ولا تحصى.. فعدا عن كونها تجربة رائعة للأم تقربها من صغيرها وتجعله يشعر بها ويعتاد على رائحتها وصوتها.. هي أيضاً الوسيلة الأفضل ليحصل الطفل على الغذاء المتكامل والصحي الموجود في حليب الأم.. وقد تعاني بعض الأمهات من قلة إنتاج الحليب أثناء عملية الرضاعة.. هنا عليها أن تعرف ما هي الأغذية التي تساعد على زيادة إدرار الحليب.. وبذلك تتبع نظاماً صحياً غذائياً متوازاناً يحافظ على صحتها وصحة طفلها..
ومن الأطعمة التي تزيد إدرار الحليب
الماء
الماء وهو العنصر الأكثر أهمية للمرأة المرضع، فالكثير من النساء اللاتي يصيبهن الجفاف وقلة إدرار الحليب ويكون سببه الرئيسي قلة شرب الماء، لذلك من الضروري أن تكون زجاجة الماء مع الأم المرضع أينما ذهبت. ويجب شرب 8 أكواب ماء على الأقل خلال اليوم، ويفضل أن تشرب المرضع كوب من الماء عند البدء بالرضاعة، وكوب آخر عندما تنتهي منه.
الشوفان
للشوفان فوائد عظيمة للجسم بشكل عام، فهو يخفض نسبة الكولسترول السيء ويخفض ضغط الدم ويزود الجسم بالفيتامينات والمعادن. أما بالنسبة للمرضع فإن الشوفان من أهم الأغذية التي تساعدها على زيادة إدرار الحليب لديها، تناوليه في الصباح مع الحليب مثلاً، أو يمكنك رشه على العديد من الأطباق التي تحضرينها خلال اليوم، كما يمكن للمرضع تحضير وصفة شوربة الشوفان التي تعتبر مفيدة جداً لها.
الثوم
إن اضافة الثوم للطعام يعطيه نكهة وطعم لذيذين، أما بالنسبة للمرأة المرضع فالثوم لا يجعل الطعام ألذ فقط، بل الأمر يتعدى ذلك، فهو يزيد من مخزون الحليب وإدراره. وبالنسبة للنساء اللاتي لا يحبذن تناول أطعمة تحتوي على الثوم، فيمكن ببساطة الاستعانة بالحبوب الموجودة بالسوق "حبوب الثوم"، وهي تعطي نفس فائدة الثوم لكن ما يميزها أنه ليس لها طعم.
الجزر والمشمش والبطاطا الحلوة
هذه الفواكه غنية بال "بيتا كاروتين" الضروري والمهم لتحسين نوعية الحليب وزيادة إدرار الحليب لدى المرضع، كما تحتوي أيضاً على الفيتواستروجين المماثل لهرمون الاستروجين، المهم جداً لصحة أنسجة الثدي وللرضاعة .حاولي تناول هذه الأنواع من الفاكهة كوجبة خفيفة بين الوجبات، كما يمكنك إضافة الجزر مثلاً لصحن السلطة أو تناوله على شكل عصير.
الشومر (الشمر)
عشبة الشمر من أهم الأغذية التي لها دور فعال جداً في إدرار الحليب، تناوليها بالطريقة التي تفضلين، ويمكنك تناوله بأشكال متعددة، أضيفيه على الحساء أو طبق اليخنة أو تناوليه نيء لوحده، كما يمكنك إضافته لطبق السلطة.
بذور السمسم
بذور السمسم من الأغذية المهمة جداً للأم المرضع، وذلك نظراً لفوائده الكثيرة، كما أن السمسم يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم. يمكنك تناول السمسم كما هو أو إضافته للسلطات والحلويات، كما أن هناك العديد من المنتجات المحضرة من بذور السمسم، مثل الطحينية والحلاوة. ولكن انتبهي من الإفراط في تناول الحلاوة فهي تحتوي على نسبة عالية من السكر التي قد تؤدي إلى زيادة الوزن.
الزنجبيل
فضلاً عن فوائد الزنجبيل العديدة  للجسم بشكل عام، فإنه يعد من أهم الأغذية التي تساهم في إدرار الحليب لدى الأم المرضع، لذا تناوليه كمشروب أو أضيفيه لأطباقك واستمتعي بالنكهة الخاصة التي يضيفها للمأكولات.
الخضراوات الورقية الخضراء الداكنة
تعتبر هذه الخضراوات مصدر جيد للكالسيوم والحديد وفيتامين أ، ك، وحمض الفوليك، الذي له أهمية خاصة بالنسبة للنساء الحوامل أو المرضعات. كما أن الخضار الورقية الخضراء الداكنة مثل السبانخ والبقدونس تحتوي أيضاً على الفيتواستروجين المماثل لهرمون الاستروجين، المهم جداً لصحة أنسجة الثدي وللرضاعة.
الهليون
يحتوي الهليون على نسبة عالية من الألياف، وحمض الفوليك، وفيتامينات أ، ج، ك، وعلى الفيتواستروجين المهم لإنتاج الحليب، كما يتميز الهليون باحتواءه على التربتوفان، الذي يحسن من إدرار الحليب. ويمكن تناول الهليون بعدة طرق، حيث يمكنك إضافته للعديد من الأطباق مثل تحضيره كطبق عجة، جربي وصفة عجة الهليون والكراث المفيدة جداً للأم المرضع.
الأعشاب
مثل الكمون والكراوية واليانسون والريحان والحلبة، فهذه الأعشاب تعمل على زيادة كمية الحليب عند الأم المرضع. وعلاوة على ذلك، فإن هذه الأعشاب تستخدمها الأم لطفلها حتى لا يعاني من النفخة وعسر الهضم.
أخيراً إذا كان كان لديك بعض المخاوف أو المشاكل أثناء الرضاعة لا تترددي  باستشارة الطبيب. لكن كوني حريصة دائماً على اتباع نظام غذائي متوازن وصحي للحصول على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم والمفيدة  لك وللطفل أيضاً.


تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق