معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

9 إيماءات للأصابع في لغة الجسد

Google Plus Share
Facebook Share

تُعد حركات اليدين من أكثر الإيماءات التي تعبر عن المشاعر التي يخبئها الإنسان.. وحقيقة ما يفكر به.. لذلك فإن معرفة ما تدل إليه حركات اليدين والأصابع تعني أن يكون الشخص قادراً على قراءة جزء كبير من أفكار الشخص المقابل.. وفي مقالنا اليوم نتعرف على أهم معاني حركات وإيماءات الأصابع في لغة الجسد..

1- اتكاء الرأس على الأصابع (عموماً استعمال السبابة والوسطى والإبهام): يمكن أن تدل هذه الحالة على القلق، كما يمكن أن توحي في حالات خاصة بأن الشخص على قدر من المسؤولية.

2- وضعية السيجارة الافتراضية: حين يكون الشخص متكئاً على مرفقيه، ويضع ذقنه على إبهامه مع ضم السبابة والوسطى فوق شفتيه كأنه يدخن سيجارة افتراضية، فإن هذا يدل على شخصية متسلطة وغير مرنة ذات آراء وأحكام ثابتة غير قابلة للنقاش أو للتغيير.

3- وضع الأصابع على الوجه في شكل زاوية قائمة: أي ضم أصابع اليد مثنى مثنى مشكلين ما يشبع الزاوية القائمة، ووضعها على الوجه. هي حركة جذابة تمثل التطور في مفهومها العام. إذا كانت تحدث بالتناوب بين اليد اليمنى واليسرى فهذا يدل على شخصية متقلبة، سريعة الانفعال والغضب. إذا كان مُحدِثُكَ يستعمل هذه الحركة باليد اليمنى فإنه شخص عقلاني يحاول وزن وتقييم البراهين في رأسه، أما اذا كانت هذه الحركة باليد اليسرى فهو شخص مبدع وحساس يحاول تخيل البراهين المقدمة لتقييمها.

4- ضم أصابع اليد الواحدة كلها مع بعض: هي حركة منتشرة كثيراً لدى السياسيين خاصة، وتدل محاولة لترتيب الأفكار وتجميع البراهين من أجل تحقيق نتيجة معينة، مع أن النية لا تعني بالضرورة تحقيق النتيجة المرغوبة.

5- تشابك الأصابع أثناء الحديث: هي حركة تأتي بطريقة لا شعورية لتعبر عن حالة من الرفض، تبلد في المشاعر، اليأس، الانسحاب أو اهتزاز في الثقة بالنفس.

اذا كان التشابك مع وضع الإبهام الأيسر فوق الإبهام الأيمن (سيطرة الإبهام الأيسر) فهذا يدل على شخص مبدع يتبع حدسه ويثق بأن كل ما يحس به صحيح. أما اذا كان العكس (الإبهام الأيمن هو المسيطر) فهذا يدل على شخص عقلاني أو بصري، يصدق ما يرى ويتبع عقله أكثر مما يتبع احساسه.

6- تشابك أطراف أصابع اليدين لبعضهما البعض على شكل برج: ذلك يشير للتعجرف والثقة المتناهية بالنفس. ويتم الإشارة للتعالي والتفوق عند الوقوف وتشبيك اليدين خلف الظهر.

7- شبك الأصابع ووضع اليدين على مستوى منخفض لحجبهما عن نظر الآخرين: ونشهد هذه الوضعية غالباً في الإجتماعات أو الصالونات، وهي تفضح عدم اهتمامنا بالحديث المثار أو تفسر رغبتنا في المشاركة بالحديث وعدم تمكننا من ذلك.

8- تظهر وضعية شبك الأصابع على مستوى طاولة الحوار أو المكتب عدائية واضحة ومباشرة، تشير إلى حالة من عدم الإرتياح تعيق تواصلنا مع الشخص الآخر، وغالباً ما يكون هذا الآخر ذا مركز رفيع أو منصب مرموق

9- وضع الكوع على الطاولة أو المكتب واليدان إلى الأعلى والأصابع متشابكة باتجاه الشخص الآخر يكشف عن عدائية عالية جدًا، يرافقها إحراج وغضب من الحديث المثار فنحاول عبثًا اخفائه.

التاريخ: 2015-03-25

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

العدد الكلي: 1 (20 في الصفحة)
روان البكماني
منذ: الجمعة, 11 آب 2017 23:25
بوركتم في الموضوع


تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق