معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

6 أسرار للتعامل مع الزوج الكسول

Google Plus Share
Facebook Share

يُعد الكسل والخمول من أكثر الصفات التي تسبب مشاكل عديدة في العلاقة بين أي زوجين.. كما يؤدي لفتور العلاقة.. وتسود أيضاً حالة من التوتر والانزعاج الدائمين بينهما.. والمشكلة تكمن في أن الكسل هو عادة سيئة في أي شخص.. والتعامل مع الشخص الكسول ليس بالأمر السهل.. فكيف لو كان هذا الشخص هو الزوج.. هنا ستكونين بحاجة لنصائح خاصة تساعدك على التعامل مع زوجك الكسول..
1- العادات القديمة
عليك أن تعلمي بالدرجة الأولى أن العادات القديمة التي اعتاد عليها زوجك لا يمكنه التخلص منها بسهولة، خصوصاً إذا ما كان يعتمد على الآخرين، ومعتاد على أن يقوم أشخاص آخرن بمهامه عنه. فهنا ننصحك بأن تطلبي منه ولو خدمة بسيطة لينجزها لك في البيت أو خارجه وفي حال شعرت بامتعاضه حاولي أن تسايريه حتى تتمكني من أن تنتزعي منه الموافقة على القيام بالعمل ومرة بعد مرة سيعتاد على ذلك.
2- الهدوء والتأني ضرورة
مهما شعرت بالانزعاج من كسله الزائد وبطئه في القيام ببعض الأعمال، ننصحك بالتعامل معه من دون أن تصابي بالغضب أو تسخري منه، وعليك عدم توقع استجابته السريعة على أي طلب تطلبينه وعليك دائماً التسلح بالابتسامة وتجنبي العصبية والتشنج أثناء التفكير والتعامل مع كسل زوجك، فتصعيد الحوار إلى صراخ متواصل لن يجدي نفعاً ولن تصلي إلى النتيجة المرجوة.
3- التحفيز المعنوي
عليك في كل مرة تطلبين منه القيام بعمل ما أن تمدحيه على عمله وتشجعيه حتى يفكر في المرات المقبلة في مضاعفة مجهوده لكي ينال إعجابك. وكوني ذكية في التعامل مع الأمر كأن تقولي له مثلاً عند مساعدته إياك في تنظيف المكان:"لم أكن أعلم أن التنظيف برفقتك ممتع إلى هذا الحد"، وحاولي أن يكون الجو مرحاً وتلقائياً.
4- قسمي الأعمال
إذا كان زوجك كسولاً عليك عدم توقع أن يقوم من مكانه ويعرض عليك المساعدة في الأعمال المنزلية، لذلك ننصحك بتقسيم المهام والتحدث معه بطريقة لبقة حتى يختار ما يناسبه من الأعمال ليتحمل هو مسؤوليتها.
5- لا ترفضي مبادرته
عليك السماح له بمساعدتك متى بادر هو إلى ذلك حتى لو لم تكوني بحاجة إليها، بل اعمدي دائماً إلى شكره على المبادرة والسؤال، واقترحي عليه القيام ببعض الأعمال الأخرى.
6- التدرج وسيلتك الوحيدة
في المرحلة الأولى اقنعيه بمشاركتك في عمل بسيط جداً ولا يتطلب مجهوداً يذكر، وحاولي كما ذكرنا ألا تسخري مما يقوم به، وألا تغضبي إذا ارتكب خطأ ما. ومن ثم تدريجياً أوكلي إليه القيام بمهمات أخرى مختلفة، أو خصصا يوماً في الأسبوع للقيام بأعمال منزلية مشتركة، وحاولي أن تشركي الأطفال في ذلك حتى لا تنتجي إلى المجتمع أفراداً كسالى آخرين.

التاريخ: 2015-03-14

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق