معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

ما لا تعرفه عن إدمان الطعام

Google Plus Share
Facebook Share

يُعد الغذاء من الأمور المهمة لحياة كل إنسان.. فأي شخص بحاجة للطعام حتى يستطيع إكمال حياته بشكل طبيعي وتأدية المهام المطلوبة منه على الشكل الأمثل.. لكن ماذا لو تحول الطعام إلى إدمان.. وصار الشخص مدمناً على تناول الطعام بشكل دائم حتى لو لم يكن جائعاً؟.. ترى هل يختلف إدمان الطعام عن غيره من أنواع الإدمان؟.. وكيف يمكن معرفة الشخص المدمن على الطعام وما العلامات التي تميزه عن غيره؟..
ماهو الإدمان على الطعام؟
الإدمان على الطعام يعني ميل لا يقاوم لتكرار فعل الأكل حتى لو كان الشخص غير جائع، وهو تماماً مثل الإدمان على الشراء والإدمان على الكحول أو المخدرات، حيث أن الأشخاص الذين يعانون من إدمان الطعام يشعرون أنهم عاجزون أمام حاجتهم الملحة والمفرطة للغذاء، وفي الغالب يعاني هؤلاء من السمنة المفرطة وتراكم الدهون في أجسامهم، ومهما حاولوا التخلص من الوزن الزائد فإنهم يفشلون بسبب ضعفهم في مقاومة الأكل.
أسباب الإدمان على الطعام
تتعدد أسباب الإدمان على الطعام وتختلف من شخص لآخر، ومن تلك الأسباب:
1- يشعر البعض ممن يسيئون تناول الطعام بالضعف إزاء تواجد الطعام - وكأنما هم مسحورون به. فسلوكهم نحو الطعام تحكمه القابلية والرغبة، وليس الجوع – على الأقل ليس الجوع البيولوجي.
2- أحد الأسباب الرئيسة الكامنة خلف إساءة تناول الطعام هي أنهم يربطون تناول الطعام وإشباعات عاطفية معينة. من الممكن فعلاً، بأن يمثل الطعام في مثل هذه الحالة الحب. لهذا، يلجاً من لا يجد الحب إلى تناول الطعام كوسيلة للتعويض عن الحب.
3- غالباً ما تظهر الرغبة في تناول الطعام عند أي نقص عاطفي، كالاكتئاب، القلق، الغضب، الوحدة، والشعور بالملل، وهي جميعاً تشكل القاسم المشترك فيما يختص بإساءة تناول الطعام. فمثلاً على صعيد الاكتئاب، فإن تناول الطعام يوفر وقتاً سعيداً عندما يعاني الشخص من الكآبة والشعور بالملل وعدم الرضا. أما في حال الشعور بالقلق، يعمل الطعام كمسكن طبيعي من خلال تفعيل وحدة الجهاز العصبي اللاودي للجهاز العصبي المستقل وتثبيط اليقظة. أما في حالة الغضب، فتناول الطعام عن طريق القضم أو العض والمضغ والتي يشعر معظم الناس بالرغبة في القيام بها عندما ينتابهم الغضب. وفي حال الشعور الملل، فإن تناول الطعام ببساطة هو شئ نقوم به ويخفف من الشعور بالملل.
4- يرتبط تناول الطعام في بعض الأحيان بأسلوب العائلة، فهناك "عائلات بدينة"  يسيء جميع أفرادها تناول الطعام. في مثل هذه الحالة، يعطي الآباء الإذن لأطفالهم بتناول طعام يزيد عن حاجتهم وأيضاً أن يكنوا بدناء – فالبدانة موافق عليها. في بعض الحالات، يدفع الأهل علاوة على ذلك بالطعام لأبنائهم كأسلوب للتعبير عن مدى حبهم لأطفالهم.
علامات الإدمان على الطعام
لا يختلف إدمان الطعام عن إدمان التسوق أو المخدرات، فالمدمن يشعر بالحاجة الملحة والضعف أمام الشيء الذي يدمنه، وهو ما يحدث مع الأطعمة أيضاً، ويمكن معرفة المدمن على الطعام من خلال العلامات التالية:
1- التفكير في الطعام الذي ستأكله في وقت لاحق وأنت تأكل الآن.
2- لا يمكنك المرور بجانب طعام معين في الدكان دون أن تشتريه، رغم أنك ذاهب لشراء شيء آخر.
3- تكون عاداتك الغذائية، أو مشترياتك المفضلة معروفة لدى البائعين في الدكان الذي تشتري منه.
4- تأكل من الحلوى أو الخبز الذي اشتريته فور وصولك إلى البيت، دون انتظار تحضير المائدة.
5- تأكل الطعام الذي تشتهيه فور شرائه، سواء كنت في السوبر ماركت، أو السيارة، أو على الطريق.
6- تعود إلى المطبخ مرة بعد الأخرى لأكل بعض من الطعام المتبقي، إلى أن ينتهي ما تبقّى بكامله.
7- يزيد حجم ما تأكله باستمرار، أو يتكرر بند معين من الطعام على مائدتك رغم التحذير من تأثيره على زيادة الوزن أو على صحتك.
8- تتناول طعامك بشراهة وسرعة كبيرة وتشعر بالذنب بعد الانتهاء من تناول الطعام.
9- تلجأ لتناول الطعام كلما شعرت بالقلق أو التوتر أو الانزعاج، وكأنه وسيلتك للتخفيف من مشاعرك المزعجة.

التاريخ: 2015-02-10

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق