معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

الذكاء العاطفي ودوره في النجاح المهني

Google Plus Share
Facebook Share

تحدثنا في مقالات كثيرة سابقة عن الذكاء العاطفي ودوره وأهميته في تطوير حياة كل إنسان.. فمهما امتلك الشخص من قدرات وذكاء عقلي.. لن تفيده في تطوير حياته إن لم يقرنها بالذكاء العاطفي.. وما إن يمتلك مهارات الذكاء العاطفي.. حتى يصبح شخصاً ناجحاً في حياته كلها.. على الصعيدين الشخصي والعملي.. وفي مقالتنا لهذا اليوم سنتحدث عن أهمية مهارات الذكاء العاطفي في بيئة العمل.. وكيف تفيد هذه المهارات كل شخص في تطوير عمله وعلاقاته بزملائه من حوله..
بماذا يتميز الموظف الذكي عاطفياَ؟
من السهل جداً أن تعرف إن كان هذا الموظف يمتلك مهارات الذكاء العاطفي أم لا، حيث أن هناك العديد من الصفات التي تميزه عن غيره، ونذكر منها:
- الثقة بالنفس
- إدارة المواقف الصعبة بفعالية
- التواصل الجيد
- كسب إحترام فريق العمل والأصدقاء والعائلة
- قدرة التأثير على الآخرين
- تقديم المساعدة
- معرفة كيفية التعامل مع الضغوطات
- التمتع بمهارات تفاوض متميزة
- الإندفاع
- الحفاظ على الإيجابية خاصة في الأوقات الصعبة
- القدرة على ضبط النفس
- التعاون مع الآخرين
- ابتكار الحلول
- القدرة على حل المشاكل
- تفهم الآخرين
دراسات تؤكد أهمية الذكاء العاطفي في العمل
في تجربة قام بها مجموعة من الأخصائيين في جامعة ييل أُحضر عدد من المتطوعين من الذين لعبوا دور إداريين، وكان عليهم أن يتفقوا على طريقة لتوزيع المكافآت لموظفيهم وكان من بين المتطوعين ممثل طلب منه أن يقوم بعدة أدوار كأن يتحدث بطريقة مبتهجة أو هادئة ودافئة، أو بطريقة بليدة مكتئبة أو بطريقة عدوانية مزاجية وكانت النتيجة أن نجح الممثل في صبغ عواطف كل المجموعة بحسب عواطفه وانفعالاته، وأن المشاعر الحسنة أدت إلى أدت إلى المزيد من التعاون والإنجاز الأحسن لكامل المجموعة.
فمن جوانب الذكاء العاطفي ما يسمى بالتعاطف والتي تعبر عن قدرة الشخص على الشعور بمشاعر الآخرين، وقد اكتشف من الباحثين تأثير هذه الصفة على النجاح المهني حيث وجد أن الذي كان أقدر على معرفة مشاعر الآخرين كانوا أكثر نجاحاً في تجاراتهم وأعمالهم وفي حياتهم الاجتماعية.
بينما وجدت دراسة حديثة أن من أكثر الصفات التي تشجع الزبائن على الشراء هي قدرة البائع على معرفة مشاعر الزبون ومن ثم تلبية هذه المشاعر.
إذن ما الدور الذي يلعبه الذكاء العاطفي في العمل؟
الذكاء العاطفي هو الحلقة المفقودة في مكان العمل، أو الغراء- إن فضلت وصفه بذلك - الذي يلصق عناصر النجاح ببعضها. والشركات الناجحة توظف أشخاصاً ناجحين. والذكاء العاطفي يقلل من قدر الدورات التدريبية التي يحتاج إليها الموظفون لزيادة الأرباح! فقد أثبتت الأبحاث أن أصحاب المستويات المرتفعة من الذكاء العاطفي يتسمون بأداء أفضل من نظرائهم من أصحاب الذكاء العاطفي المتدني، ولعل أحد أسباب ذلك أن الذكاء العاطفي يعنى الفاعلية على المستوى الشخصي ومستوى الفريق.
ومما لاشك فيه أن المشاعر السلبية تؤثر على سلوكياتنا بطرق سلبية. لذا فإن معرفة كيفية التعامل معها- ونسيانها- هي أمر غاية في الأهمية. لذا فإن الخطوة الأولى لتأسيس علاقة جيدة مع نفسك هي تفحص برامج تشغيل عقلك الباطن- وتغييرها عند الضرورة. والخطوة الثانية هي فهم أهمية حب نفسك. وهذا لا يعنى بالطبع النظر إلى المرآة والإعجاب بشكلك، وإنما نعني بهذا قبول الذات. وإلى أن تتقبل ذاتك، ستظل دوماً تعانى صراعاً. فهل تهتم بمصلحة أعدائك؟.
كيف يمكن تطوير الذكاء العاطفي؟
إن العلاقات هي من أهم مكونات الحياة، إن كان ذلك على الصعيد الشخصي أم على الصعيد المهني. ويكون هذا الأمر له أهمية أكبر في مكان العمل حيث يمضي المرء معظم وقته ويتعين عليه أن يتواصل مع زملائه، والإدارة والعملاء وأن يتفاعل معهم. ومن أجل أن تتمكن من الحفاظ على علاقات جيدة ومعدل عال من الإنتاجية في العمل، يمكنك القيام ببعض الخطوات التي تساعدك على تطوير ذكائك العاطفي:
- قيّم نفسك واعرف ما هي نقاط القوة ونقاط الضعف لديك من أجل تحديد ما الذي يتعين عليك تحسينه.
- فكر قبل أن تتكلم على الدوام وقدّر تأثير أفعالك.
- لا تكن متسرعاً في إصدار الأحكام. تروى كي تتمكن من جمع المعلومات والحقائق الكافية قبل أن تقوم بأي ردة فعل.
- استمع جيداً إلى الآخرين وتجنب مقاطعتهم كي تثبت وجهة نظرك.
- تحمل مسؤولية أفعالك، واعترف بأخطائك وبجميل الآخرين حين يستحقون ذلك.
- راقب ردود أفعالك ومشاعرك المتكررة وحللها من أجل استيعابها بشكلٍ أفضل والتحكم بها.
- حافظ على موقف إيجابي ومهني ومحترم في كافة الأوقات.
- تجنب المشاكل وتحدث وتصرف بدبلوماسية في المواقف الصعبة، وحاول ابتكار الحلول على الدوام.
- تقبل الإختلاف في وجهات النظر وحاول إيجاد أرض مشتركة للتفاهم.
- اسعى دائماً لتحويل السلبيات إلى إيجابيات.

التاريخ: 2015-01-11

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق