معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

السكري وعلاقته بالدورة الشهرية

Google Plus Share
Facebook Share

في مقالات سابقة تحدثنا كثيراً عن مرض السكري.. أعراضه.. أسبابه.. مضاعفاته.. وتأثيره على جميع أجهزة الجسم دون استثناء.. وما المخاطر التي يمكن أن يسببها هذا المرض للجسم.. وتأثيره على صحة الإنسان.. وفي مقالنا اليوم سنتحدث عن علاقة مرض السكري بالدورة الشهرية.. وكيف لمرض السكري أن يؤثر على الدورة الشهرية عن النساء؟..
ماهو الحيض أو الدورة الشهرية؟
الحيض هو الظاهرة التي تحدث عند النساء في الرحم، حيث ينسلخ الجدار المبطن للرحم في نهاية كل شهر ويتم التخلص منه مع خروج الدم والبويضة غير المخصبة (الطمث)، وذلك من خلال المهبل. وفي حالة إخصاب البويضة فإن الحيض لا يحدث. ويبدأ الحيض عند جميع النساء بعد سن البلوغ ويستمر حتى سن الأربعين إلى خمسة وأربعين عاماً، مع بعض الاستثناءات حيث تتوقف الدورة الشهرية (الحيض) فيما يُعرف بسنَ اليأس.
ما هي الصلة بين نسبة السكر في الدم والدورة الشهرية؟
هناك هورمونان (أنثويان) مهمان ينظمان عملية تدفق الطمث وهما هرمون الاستروجين وهرمون البروجستيرون، حيث يعمل هرمون الاستروجين على دفع البويضة للولوج في قناة فالوب. بينما يقوم هرمون البروجستيرون بتهيئة جدار الرحم للبويضة المخصبة وللحمل المحتمل.
في بداية الشهر (للحيض) تكون مستويات الهرمونان منخفضة ومع مرور الوقت وتقدم الشهر تزداد مستويات هاذين الهرمونين الأمر الذي يؤدي إلى إضطراب في سكر الدم. ولكن ما علاقة هاذين الهرمونين بسكر الدم؟
كما هو معلوم فإن الأنسولين هو هرمون أيضاً. ويقوم بالمحافظة على سكر الدم في المعدلات الطبيعية. وهرمون الاستروجين يعمل على جعل الجسم أكثر تقبلاً للأنسولين (أي يساعد على عمل الأنسولين)، وبالتالي فإنه يميل إلى تخفيض سكر الدم، بينما هرمون البروجستيرون يعمل على إعاقة عمل الأنسولين وبالتالي فإنه يميل لزيادة نسبة سكر الدم، ويوجد هناك تناسق عجيب في عمل الهرمونات بين بعضها البعض، بحيث لا يحدث أية إضطرابات في وظائف الجسم. وذلك بالمحافظة على مستويات مختلفة للهرمونات في الأوقات المختلفة بطريقة دقيقة جداً.
هل تؤدي الإصابة بسكر الدم لاضطرابات في الدورة الشهرية؟
إن هناك نسبة كبيرة من المريضات بالسكر يلاحظن ارتفاع مستواه في فترة ما قبل الدورة الشهرية، وربما يحدث ذلك نتيجة بعض التوترات التي تصحب بعض السيدات قبل بدء الحيض، وقد تظهر هذه التوترات على شكل شد عصبي أو على شكل ميل لتناول وجبات أكثر. وقد تكون تلك الزيادة بسبب اضطرابات هرمونية كزيادة مستوى هرمون الأستروجين وما يترتب عليه من ارتفاع سكر الدم، الأمر الذى يستدعى زيادة جرعة الأنسولين. وعندما يحدث تدفق الطمث، يمكن لداء السكري التسبب في المشاكل التالية لدى النساء:
- كمية الطمث والدم تكون أكثر من المعتاد (زيادة كمية الطمث).
- قد يسبب إلتهابات فطرية نسائية.
- نظراً لقلة الإفرازات الطبيعية فقد تشعر المرأة بآلام أثناء الجماع.
- قد يسبب السكري نقص الإحساس بالمنطقة المحيطة بالمهبل الأمر الذي قد يؤدي إلى نقص الرغبة في الجماع لدى المرأة.
نصائح لتتجنبي هذه التغيرات
على الرغم من أن مرض السكري يمكن أن يسبب مشاكل خطيرة بالتأكيد أثناء الحيض، فإنه يمكن تجنب هذا إذا كانت المرأة مهتمة ومستمرة برعاية مرض السكري، وفيما يلي بعض الأمور الهامة التي تحتاج إلى القيام بها:
1- حاولي تحديد موعد الإباضة في كل شهر حيث تبدأ مستويات الاستروجين والبروجستيرون في الارتفاع مباشرة بعد الإباضة. ويمكنك تحديد ذلك باستخدام ترمومتر تبويضي خاص (يقيس ارتفاع درجة حرارة الجسم القاعدية والتي تعد مؤشراً على حدوث الإباضة). كما يمكنك أيضاً استخدام عدة خاصة توقت أو تحدد الموعد المتوقع للإباضة من خلال فحص البول، ورغم كونها أكثر تكلفة إلا أنها أكثر دقة. وتتوافر كلتا الوسيلتين في الصيدليات.
2- احتفظي بسجل مستقل بذاته لقراءات سكر الدم لكل صباح وسيساعدك فيما بعد على معرفة تغيرات مستوى سكر الدم على مدار الشهر. مع العلم أنه لدى أغلب النساء تتشابه تلك التغيرات بل ويمكن توقعها من شهر لآخر.
3- بمجرد معرفتك للأوقات التي يغلب فيها ارتفاع مستويات سكر الدم بمكنك البدء في إجراء ما يصح من تغيير في نظامك العلاجي، فقد تلجئين إلى إجراء تغييرات غذائية أو مزاولة مزيد من الرياضة أو تغيير جرعات الأدوية الفمية (وفقاً لرأي الطبيب). إن كنت تأخذين الأنسولين فقد تلجئين وبشكل تدريجي إلى زيادة جرعة الأنسولين الأطول مفعولاً بخطوات صغيرة بحيث ترتفع مستويات ما بجسدك من أنسولين في الفترة التي تسبق الحيض، وفي حال كنت تستخدمين مضخة الأنسولين فقد تحتاجين لزيادة المعدل القاعدي لإفراز الأنسولين.
4- تجنبي القهوة والشوكولا وتجنبي الأطعمة عالية المحتوى من الأملاح.
5- عليك بمزاولة المزيد من الرياضة.
6- مارسي بعض تقنيات الإسترخاء (كتمرينات التنفس والتأمل والتخيل البصري واسترخاء العضلات والتدليك واليوجا).
7- تحدثي الى طبيبك فقد تجدين لديه بعض التوصيات وقد يصف لك دواء يحد من أعراض متلازمة ماقبل الدورة الشهرية.

التاريخ: 2015-01-07

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

العدد الكلي: 1 (20 في الصفحة)
Zainab ahmed alreda
منذ: السبت, 09 نيسان 2016 23:11
طيب اذا كانت الدوره متاخره عن موعدها اسبوع او اسبوعين مثلا السكر له تاثير صحيح؟


تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق