معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

لغة الجسد تكشف كذب محدثك

Google Plus Share
Facebook Share

جميعنا لا نحب الكذب ونفضل الابتعاد عن الأشخاص الكاذبين.. وكثير منا يتمنى لو أنه يمتلك تلك العصا السحرية التي تقوم بتنبيهه أثناء حديثه إلى أحد ما.. لتخبره أن الشخص الذي يجلس أمامه كاذباً.. بعد قراءة هذا المقال لن تعودوا بحاجة لتلك العصا السحرية.. فهنا تجدون كثيراً من النصائح التي تجعلكم تكتشفون إن كان الشخص المقابل يكذب في الحديث أم لا.. وستكتشفون أن معرفة كذب أو صدق محدثكم هي أمر ليس بالصعب كما يعتقد الكثيرون..
ماهو الكذب؟
الكذب هو أن يخبر الإنسان عن شيء بخلاف الحقيقة، ويكون إما بتزييف الحقائق جزئياً أو كلياً أو خلق روايات وأحداث جديدة، بنيّة وقصد الخداع لتحقيق هدف معين، وقد يكون مادياً ونفسياً واجتماعياً وهو عكس الصدق، والكذب فعل محرم في جميع الأديان. الكذب قد يكون بسيطاً ولكن إذا تطور ولازم الفرد فعند ذاك يكون الفرد مصاب بالكذب المرضي. وقد يقترن بعدد من الجرائم مثل الغش والنصب والتزوير والسرقة. وقد يقترن ببعض المهن أو الأدوار مثل الدبلوماسية أو الحرب النفسية الإعلامية أو التسويق.
علامات الخداع
القدرة على كشف الكذب تعد من المهارات شديدة الفائدة في زمننا هذا، خاصة مع وجود كثير من الأشخاص الذين احترفوا الكذب، ويأتي هنا دور لغة الجسد لتساعدك على معرفة كذب أو صدق الشخص الآخر، وتكون مهمتك ملاحظة إيماءات هذا الشخص وحركاته لتعرف ذلك، ومن الأمور التي تساعدك..
1- لغة جسد الكاذب: جسد محدثك سيخبرك أنه يكذب حيث:
- ستجد أن حركاته محدودة ومتيبسة مع بعض الحركات من اليدين والرأس.
- سوف يتجنب الكاذب إتصال العين مع محدثه، فتجده ينظر في الفراغ وفي أي شيء حوله ولا ينظر في عيون محدثه، كون ذلك يشعره بالخوف وبأن أمره سينكشف.
- تجد أن اليد تلامس دائماً الفم أو الوجه أو الحلق، كما تجده يلامس أنفه ويضع يديه دائماً خلف أذنيه.
- عندما يبدأ الشخص بالكذب تجد أنه قام بخفض صوته فجأة، وكأنه لا يريد لأحد أن يسمعه ويعرف أنه لا يقول الحقيقة.
- يظهر على المتحدث القلق فيقوم ببعض الحركات مثل قضم الأظافر، التحرك بكثرة.. الخ.
- ينكمش المتحدث على نفسه ويتقوس عموده الفقري، وكأنه يقول لك "أنا أريد الاختباء منك"، وذلك الأمر يعكسه عقله الباطن الذي يظن أن الشخص إذا احتل مساحة أصغر فإنه يبدو مختبئاً.
- إعطاء الكثير من البراهين عند قول الحقيقة: الشخص الذي تعود على الكذب في الغالب يعطي الكثير من الأدلة عند قول الحقيقة، وذلك لأنه يعرف أن قول الحقيقة فقط لا تكفي، كونه تعود على الكذب.
- عند الكذب يكون هناك عدم توافق بين لغة الجسد والكلام الذي يقال.
- الشخص الذي تعود على الكذب في الغالب سيشكك في أي كلام يسمعه من شخص آخر يتحدث، وذلك لأنه سيعتقد أن الجميع يكذبون مثلما يكذب هو.
2- الإيماءات العاطفية والتناقص مع الكلام: ففي حالة كذب محدثك..
- تجد أن عواطفه وانفعالاته على غير العادة، كما تجدها ليست متزامنة مع حديثه، عادة ما تكون متأخرة عما يجب أن يحدث مع الشخص الذي يتحدث بصدق.
- يمكن أن تجد عواطفه غير متناسبة مع حديثه.
- عندما يكون الشخص كاذباً تجد أن عواطفه لا تظهر إلا على فمه فقط، فمثلاً الإبتسامة الصادقة تحرك الكثير من عضلات الوجه ولا تكون مثل الإبتسامة المتيبسة للكاذب.
3- التفاعل وردود الأفعال:
- يشعر الكاذب دائماً بالذنب فتجده يتخذ الوضع الدفاعي عكس الصادق الذي عادة ما يتخذ وضع الهجوم على تهمته مثلاً.
- تجد أن وجه الكاذب ليس فيه استرخاء كما أن جسمه ورأسه يتخذان دائماً حركات مفاجئة.
- تجد الكاذب يلتقط أي شئ أمامه دون وعي ويضعه بينه وبين محدثه.
4- الكلمات المستخدمة من الكاذب: فليست لغة الجسد وحدها تكشف الكذب بل كلمات الكاذب أيضاً، حيث أن..
- الكاذب يستخدم كلمات سؤالك في إجاباته، ومن المعروف أنه عادة ما تكون الكلمات المرتجلة أكثر صدقاً.
- عادة ما يتحدث الكاذب كثيراً عن المعتاد مع إضافة بعض التفاصيل غير الهامة، فهو لا يشعر بالإرتياح لصمته حتى لا يؤخذ عليه.
5- بعض العلامات الأخرى: إذا شعرت أن من يحدثك يكذب عليك يمكن أن تغير موضوع الحديث، وهنا ستجده أكثر إرتياحاً بتحول مجرى الحديث، بينما الصادق سوف يشعر بالارتباك من هذا التغير المفاجئ.
كيف تكشف الكذب بطريقة صحيحة؟
حاول ألا تعتمد على علامة أو علامتين فقط لكشف الكذب، وإنما انتظر حتى يظهر لك الكثير منها، حتى وإن وجدت أكثر من علامة فلا تحكم على الشخص حكماً سريعاً، وإنما انتظر حتى يظهر لك علامات أخرى. أفضل طريقة لاستخدام تلك المعلومات هي أن تستخدمها في دعم القرار، لا أن تستخدمها فى بناء القرار، حيث أن علاقتك بشخص قد تتأثر كثيراً إن ظننت أنه كاذب.

التاريخ: 2015-01-05

تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق