معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

قراءة الوجه صفات عامة.. لغة الجسد حالة!

Google Plus Share
Facebook Share

يهتم الكثيرون حول العالم بقراءة الشخصيات ومعرفة صفات من حولهم ومشاعرهم وطريقة تفكيرهم.. فيبدؤون بمراقبة وملاحظة كل الحركات والإيماءات لتقودهم لقراءة دقيقة للشخصيات المحيطة بهم.. والملفت في الأمر أن قليلاً من هؤلاء الأشخاص يعرف بوجود فرق بين قراءة الجسد وقراءة ملامح الوجه.. فترى ماهي نقاط الاختلاف بين الوجه والجسد في لغة الجسد؟.. بماذا تخبرنا ملامح الوجه؟.. وما الرسالة التي يوصلها لنا الجسد؟... الإجابة نقرأها في هذا المقال..
قراءة الوجه
1- تعطيك فكرة عن الصورة العامة للشخصية (قدرات ومهارات ودوافع ومحفزات الشخصية)، ويمكنك من خلال ملاحظة سمات الوجه أن تعرف إذا كان الشخص (سريع الغضب، عملي، واقعي، عدواني وعصبي، كريم وشهم، سريع البديهة، يسهل عليه استخدام الكذب، اجتماعي ويحب الكلام . . . الخ).
2- وعندما نقول أن قراءة وجه شخص ما تدل على أنه غضوب وعدواني، لا يعني قطعاً أنه منذ أن يستيقظ صباحاً حتى ينام مساءاً وهو غاضب ويتشاجر مع الآخرين طوال اليوم بسبب أو بدون سبب، ولكن نقصد بقولنا أنه غضوب وعدواني، أنه سريع الغضب لأسباب قد تبدو للبعض تافهة ولا تستحق الغضب لكنها بالنسبة له أمر كبير يستحق الغضب والشجار أيضاً، ولهذا فهو يغضب كثيراً أكثر من المتوسط المعتاد لدى الآخرين، وهذا هو ما نعنيه بأن الصورة العامة لشخصية أحد ما أنه غضوب وعدواني.
3- ولا يمكنك أن تخص هذه الفكرة العامة للشخصية على كل موقف أو حدث في حياة هذا الشخص، ولكن يمكنك أن تتوقع انه سيتصرف بهذه الطريقة في معظم هذه المواقف المتشابهة.
4- يمكنك أن تقرأ الوجه بالنظر إلى الشخص مباشرة، أو من خلال مجموعة من الصور الثابتة، أو من خلال مشاهدته على ملف فيديو أو خلال لقاء تلفزيوني. ولا تحتاج أن تعرف معلومات مسبقة عن الشخص الذي ستقرأ وجهه  (لأن قراءة الوجه لا تتعرض لإتجاهات فكرية أو خلفية بيئية أو مهنية.. إلخ)، فأنت تقرأ الصورة العامة للشخصية، والتي قد تتفق بين الفلاح البسيط والفيلسوف العبقري مع اختلاف الإتجاه الفكري والخلفية البيئية والمهنية.
قراءة لغة الجسد
1- تعطيك فكرة عن حالة ومشاعر وإنفعالات الشخص خلال فترة زمنية خاصة ومحددة أو خلال حدث معين (أثناء اجتماع أو لقاء عمل، أثناء مقابلة تلفزيونية أو حوار صحفي... الخ)، ويمكنك من خلال ملاحظة لغة الجسد أن تعرف إذا كان الشخص (غاضب، سعيد، مهتم ويفكر، واثق ومسيطر، يكذب أو يقول الصدق، في حالة من الملل سعيد ومبتهج.... الخ.
2- وعندما نقول أن قراءة لغة جسد شخص ما تدل على أنه غاضب، لا يعني قطعاً أنه منذ أن استيقظ صباحاً حتى يذهب لينام مساءاً وهو غاضب ويتشاجر مع الآخرين، ولكن نقصد بقولنا أنه غاضب، أنه غاضب الآن في هذا الموقف أو هذا الحدث وفي هذه اللحظات، وسيهدأ بعد فترة زمنية ما طالت أم قصرت.
3- وعلى هذا فلا يمكنك أن تعمم ما قرأته عن لغة جسد وإنفعالات شخص ما على الصورة العامة لشخصيته، فليس معنى أنه غاضب الآن أنه غضوب دائماً.
4- ويمكنك أن تقرأ لغة الجسد لشخص ما من خلال ملاحظة حركاته وتعبيرات وجهه ونبرات صوته خلال حدث ما، أو من خلال مشاهدته على ملف فيديو أو خلال لقاء تلفزيوني، ويمكنك أيضا أن تحلل بعض من الإيماءات للغة الجسد من خلال مجموعة من الصور الثابتة، ولكن الأفضل أن تحلل لغة الجسد من خلال حدث حي أو فيديو.
5- ولكي تقرأ لغة جسد شخص ما بنجاح، فمن الأفضل أن يكون لديك معلومات مسبقة عن الشخص الذي تقرأه (عمله أو وظيفته، اتجاهاته الفكرية، البيئة والوسط المحيط، ظروف الحدث الذي ستقرأ في لغة الجسد... الخ)، ويفضل ان يكون لديك هذه المعلومات المسبقة حتى تستطيع أن تقارن الحالة العادية الطبيعية لإنفعالات ومشاعر وإيماءات الشخص، وبين ما ستقرأه وتكتشفه من لغة جسده وردود أفعاله في هذا الحدث أو اللقاء.
الوجه والجسد.. دليلك المثالي
أخيراً يجب التأكيد أنه إذا استخدمت أكثر من طريقة لتحليل الشخصية فعلى الأرجح أنك ستحصل على نتائج أكثر دقة. فمثلاً إن استخدمت قراءة الوجه لمعرفة بعض الصفات الشخصية لشخص ما من ملامح وجهه ثم استخدمت أيضاً لغة الجسد لمعرفة المزيد من الصفات عن نفس الشخص فمن المؤكد أنك ستحصل على نتائج أكثر دقة.
عن طريق استخدامك أكثر من علم لتحليل الشخصية يمكنك مقارنة النتائج التي تحصل عليها ببعضها حتى تستطيع التأكد من المعلومات التي تجمعها. فمثلاً إن دلت لغة الجسد على وجود صفة معينة كالعند مثلاً وتوافق ذلك مع النتيجة التي حصلت عليها من قراءة الوجه فساعتها يمكنك التأكد من المعلومة التي حصلت عليها. أما إذا اختلفت النتائج فعليك حذف كل الصفات غير المؤكدة حتى تحصل على نتائج دقيقة.


تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق