معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

ضحكة طفلك في شهره الرابع

Google Plus Share
Facebook Share

نرافق اليوم كل أم في رحلتها مع طفلها الرضيع.. ووصلنا إلى الشهر الرابع من عمر طفلك.. وفي هذا الشهر يلاحظ الأهل تطوراً كبيراً في استجابة طفلهم ونموه وحركاته.. كما أنهم يسمعون صوت ضحكته للمرة الأولى.. كما يبدأ طفلك بالاستجابة بشكل أكبر للأصوات من حوله والبحث عن مصدر الصوت.. وأكثر ما يميز هذه المرحلة من عمر طفلك هي أنه يبدأ التقلب من على البطن إلى الظهر وبالعكس.. وكالعادة سنجيب في هذا المقال عن مجموعة من التساؤلات التي تخطر في بال كل أم..
نظر طفلي يتطور في هذا الشهر
أصبح طفلك مهتماً باستكشاف ما يحيط به. جربي إعطاءه مواد ذات ملمس مختلف ليستكشفها أو خشخيشة ليهزها. على الأرجح، أصبح طفلك أيضاً أكثر انشغالاً بما يجري من حوله، لذا قد تصبح الرضاعة أكثر صعوبة.
بما أن نظر طفلك قد تطور، فهو يستطيع التمييز بين درجات نفس اللون، مثل الأحمر والبرتقالي. وستجذب نظره الآن الأشياء المتحركة ذات الألوان الزاهية، وحصيرة الألعاب الرياضية.
تطورات في حركات طفلك
بدءاً من الشهر السابق، يحقق طفلك تحسناً كبيراً، بخاصة في ما يتعلّق بالحركة. عندما تحملينه بالقرب من جسمك، يتّخذ وضعيّة الجلوس على الرغم من كون ظهره متقوّساً قليلاً. ومع جلوسه يتحكّم بشكل أفضل برأسه ويرفعه لمدّة أطول عندما تضعينه على بطنه.
ويستعمل طفلك يديه أكثر فأكثر، فيلتقط الأغراض الموجودة في متناوله والأغراض التي تُمدّ إليه. ثم يقرّبها من فمه. ستلاحظين أيضاً أنه يبدأ بتحديد ذوقه، فيفضّل بعضاً من الألعاب على غيرها.
يبدأ طفلك أيضاً بالاستدارة من وضعيّة النوم على بطنه إلى وضعيّة النوع على ظهره. ويجيد أيضاً الاستلقاء على جانبيه.
ما هو مدى حقل رؤية طفلي؟
تتحسن الرؤية لدى طفلك بشكل مستمر. في هذا الشهر يبدأ في التمييز بين درجات متشابهة من الألوان، مثل الأحمر والبرتقالي. قد يظهر طفلك الآن تفضيله الألوان الأساسية البراقة. إن أفضل ما يجذب انتباه طفلك هو المجموعات المتحركة الملونة والتي يجب تعليقها في الأعلى بحيث لا تكون في متناول يده، والملصقات البراقة، والكتب ذات الصفحات السميكة والقاسية والرسومات البارزة.
رضعات طفلي في الشهر الرابع
بحلول الشهر الرابع، تكون معدة طفلك قد كبرت فلا يحتاج بعد اليوم إلى الرضاعة مرات عديدة، ويمكن أن يتناول طفلك في هذه المرحلة 4 وجبات في اليوم، تماماً كالكبار، لكنه سيستمر في اكتساب الوزن. يعادل محتوى قنينة الرضاعة أو حصّة الرضاعة حوالي 210 مل. أما إذا تناول 5 حصص فسيبلغ حجمها 180 مل.
قد تلاحظين أن طفلك مشتت الانتباه أثناء الرضاعة لأنه منشغل بما يحيط به، ورغم أنه من المثير للاهتمام أن تري استجابته لما يجري من حوله، إلا أن الرضاعة من الثدي أو من الزجاجة (الببرونة) قد تصبح صعبة. في حال أصبح يتشتت فكر طفلك بسهولة، حاولي إطعامه في مكان هادئ.
إذا بدأتِ بالعمل مجدداً وكنت تُرضعين طفلكِ فقد تفكرين في فطمه. ومن هنا، عليك أن تعي أن هذه المرحلة تتطلّب بعض الوقت، لذا لا تقومي بذلك في آخر لحظة. ابدئي باستبدال إحدى الوجبات بحصّة بالقنينة ثم حصتَين إلخ. يمكنك الاستمرار في إرضاعه في وجبة الصباح والمساء، على سبيل المثال.
كما سينصحك طبيب الأطفال بالبدء بتنويع الأطعمة التي يتناولها. قد يطلب بعض الأطباء منك الانتظار قليلاً. في جميع الأحوال من الأفضل انتظار الطبيب ليسمح بإطعامه قبل أن تبادري بنفسك لذلك. ينصح بعض أطباء الأطفال بالبدء بالفاكهة (فالأطفال يجبون الطعم الحلو) في حين ينصح البعض الآخر بالبدء بالخضار.
متى يصبح طفلي مستعداً للأطعمة الصلبة؟
قد تتشوقين في هذه المرحلة إلى البدء بإعطاء طفلك الأطعمة الصلبة. مع ذلك، يقول الأطباء إنه من الأفضل الاكتفاء بالرضاعة الطبيعية أو رضاعة الحليب الاصطناعي المخصص للأطفال حتى يبلغ طفلك ستة أشهر من العمر. خلال الأشهر الأربعة أو الستة الأولى من حياته، يحصل طفلك على الغذاء الذي يحتاجه من حليب الأم أو الحليب الاصطناعي المخصص للأطفال.
من الآمن عدم الاستعجال في إعطاء طفلك الأطعمة الصلبة حتى يبلغ ستة أشهر من العمر حيث تقل حينها الاحتمالات التالية:
- التقاط عدوى من الطعام لأن جهازه الهضمي نما أكثر.
- الإصابة بردة فعل سيئة تجاه نوع من الطعام لأن جهازه المناعي يصبح أقوى.
إذا بدا طفلك جائعاً، حاولي إعطاءه رضعة إضافية. إذا كان طفلك يرضع حليباً اصطناعياً، تحدثي مع طبيبتك حول تجريب نوع آخر من الحليب الاصطناعي المخصص للأطفال. في حال قررت إعطاء طفلك الأطعمة الصلبة قبل أن يبلغ ستة أشهر من العمر، تحدثي أولاً مع طبيبتك. هناك أطعمة لا يجب إعطاؤها لطفلك حتى يبلغ ستة أشهر أو أكثر. لا يجب إعطاء الأطعمة الصلبة لطفلك قبل أن يكمل 17 أسبوعاً.
نوم طفلي في هذا الشهر
لا شك بأنكِ اعتدتِ خلال الفترة السابقة على أن ينام طفلكِ مستلقياً على ظهره. لكن ما العمل وقد صار طفلك قادراً على الانقلاب بقواه الذاتية؟ لا حاجة للقلق، فما بين أربعة حتى سبعة أشهر يستطيع طفلك في أغلب الأحيان أن ينقلب بنفسه، أما احتمال تعرّضه لخطر "الموت السريري" فيتراجع في هذا العمر، ويبدو أن باستطاعتكِ تمكينه من النوم في أي وضعية يختارها. مع ذلك، يفضَّل أن لا تضعي في سرير طفلك البطانيات السميكة أو المخدات والألعاب الكبيرة الرخوة المصنوعة من الفرو.
كيف أشجع طفلي ليكون أكثر حركةً ونشاطاً؟
يمكنك مساعدة طفلك على استخدام ذراعيه وساقيه بوضعه على بطنه لمعرفة ما إذا كان يستطيع رفع جسمه للأعلى. قد يتمكن من رفع رأسه وكتفيه عالياً متكئاً على ذراعيه، وتساعده التمارين الرياضية المصغرة لنصف تمرين الضغط (pushup) على تقوية عضلاته ورؤية ما يجري حوله بشكل أفضل. في البداية، ربما يبكي طفلك عند وضعه على بطنه لأنه لم يعتد على هذه الوضعية وقد يجدها غريبة، لكنه سيعتاد عليها في الوقت المناسب. قد يدهشك طفلك بالتدحرج من الجهتين. إرمي لعبة إلى الجانب الآخر ولن يتردد في التدحرج لو أثارت اهتمامه بما يكفي ليكرر بالأمر ثانية. هنئيه على جهده وابتسمي له. قد يحتاج أن تطمئنينه لأنه يخاف من الأمور الجديدة التي يفعلها.
كيف أساعد طفلي على فهم اللغة والكلمات؟
مع بلوغ طفلك شهره الرابع يبدأ مسيرته في تطوير مهاراته اللغوية ويتحسن تحكمه بعضلاته، علماً بأن عند طفلك يبدأ تحسن التحكم بالعضلات في منطقة العنق ثم يتوالى إلى أسفل الجسم. الكلام والغناء اللذان يسمعهما طفلك يشجعانه على الحديث إلى نفسه. كما وإنه يتعلم عن الناس أثناء وجوده بين والديه.
قد يبدأ طفلك بالربط بين حركات فمك والأصوات التي يسمعها. بعبارة أخرى، قد يكون قادراً على قراءة الشفاه. يستطيع طفلك أيضاً الثرثرة استجابة لصوتك، وهذه هي الخطوة الأولى في تطوير مهاراته في الكلام. قد تسمعينه يصدر بعض الأصوات مثل "ماما" أو "دادا" غير أنه لا يربطها بأي من والديه. كما قد يكون قادراً على الاشتراك في ألعاب التقليد، فلو قلت "بو" سيحاول ترديدها وراءك. يمكنك تعزيز قدرات التواصل لدى طفلك بتقليد تعابير وجهه والأصوات التي يصدرها. إذا تفاعلت عندما يصدر الأصوات أو يحاول قول شيء ما، سيفهم طفلك أهمية اللغة ويبدأ باستيعاب مبدأ السبب والنتيجة. وسوف ينتبه إلى أهمية ما يقوله.


تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق