معلومات مفيدة لحياتك اليومبة

نكهة الجنة في ثمرة الرمان

Google Plus Share
Facebook Share

من الفواكه التي ينتظر الجميع موسمها.. صغاراً وكباراً.. ورغم أن البعض يعاني من صعوبة تقشيرها.. إلا أن طعمها الشهي ينسيه تلك المعاناة.. فاكهة الرمان التي يطلق عليها الكثيرون اسم "فاكهة الجنة".. تحمل بين حباتها الحمراء طعماً لذيذاً وغنياً بالمغذيات المفيدة للجسم.. فماهي فوائد الرمان الصحية والجمالية؟.. وهل يمكن الاستفادة من قشر الرمان للحفاظ على صحة أجسادنا أيضاً؟..
أصل شجرة الرمان
شجرة الرمان من الأشجار المعمرة النفضية موطنها الأصلي إيران، انتشرت زراعتها في كثير من البلدان العربية لدفئها. وتنتشر زراعته في المناطق المحادية للبحر الأبيض المتوسط وذلك مشابه للزيتون وكذلك في جنوب الجزيرة العربية (اليمن) ويعتبر الرمان اليمني من أفضل أنواع الرمان، كما تشتهر إسبانيا بزراعة الرمان والذي نقله العرب إليها منذ القدم ومنها انتقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
الفوائد الصحية للرمان
يفيد الرمان في وقاية جسم الإنسان من أمراض مختلفة، سواء قمنا بتناول حباته أو عصيره أو حتى قشره..
1- يحتوي الرمان على كمية كبيرة من مادة (punicalagin) المضادة للأكسدة، إضافة لأنه غني بفيتامين C، وبذلك فهو يساعد على تقوية مناعة الجسم وحمياته من الإصابة بأمراض كثيرة. إضافة لأن فيتامين C يساعد على إنتاج الكولاجين في الجلد الذي يلعب دوراً في شفاء وترميم الجروح وإصلاح الأنسجة ويقيه من أضرار كثيرة.
2- الرمان غني بفيتامين K الذي يساعد في دعم صحة العظام، وفيتامين B5 الذي يحسن تنظيم عمليات الأيض في الجسم، والبروتين والكربوهيدرات والدهون.
3- الرمان من الفواكه المليئة بالمنغنيز، وهو يساعد على تشكيل هياكل العظام أثناء عملية التمثيل الغذائي. إضافة للبوتاسيوم الذي يحافظ على صحة القلب كما يساعد في الحفاظ على الوظائف الخلوية وتوازن مستوى السوائل في الجسم.
4- رغم أن البذور تحتوي على كمية كبيرة من السعرات الحرارية والسكر والدهون غير المشبعة، إلا أنها في الوقت نفسه غنية بالألياف والبروتين. وكما نعلم جميعاً فإن الألياف تساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي والأمعاء كما تقي الجسم من الإصابة بسرطان القولون.
5- يحتوي الرمان على مجموعة من المركبات المضادة للأكسدة مثل البوليفينول التي يؤدي استهلاكها بشكل منتظم إلى حماية الجلد من أضرار الجذور الحرة التي يمكن أن تسببها أشعة الشمس، والسرطانات وحروق الشمس. من جهة ثانية فإن زيت الرمان يحتوي على حمض يلاغيتش المضاد للأكسدة، وهو يلعب دوراً في تقليل خطر الإصابة بسرطان الجلد.
6- الرمان غني بالفيتامينات والمعادن التي تساعد في تنعيم البشرة وإنتاج الكولاجين والإيلاستين بشكل أكبر، الأمر الذي يجعل البشرة تبدو خالية من البقع والتجاعيد والخطوط، كما يبطئ الشيخوخة.
7- نظراً لغناه بالعديد من الفيتامينات فإن الرمان يُعد مسكناً للآلام وخافضاً للحرارة ويفيد في حالات العطش الشديد أثناء الطقس الحار. كما أنه وقابض لحالات الإسهال ومانع للنزيف وخاصة الناتج عن البواسير والأغشية المخاطية.
8- عصير الرمان يُعد مبثابة مميع لتجلط الدم، حيث يساعد على إزالة البلاك من الشرايين التي من شأنها أن تساعد على التقليل من خطر تصلب الشرايين. كما أن استهلاك عصير الرمان يساعد على خفض الكوليسترول السيء وزيادة الكوليسترول الجيد، وذلك يؤدي لتحسين صحة القلب والتقليل من مشاكل القلب والأوعية الدموية.
9- من ناحية أخرى فإن عصير الرمان يُعد الخيار الأمثل للأهل الذين يعاني أطفالهم من قلة الشهية. فهو فاتح شهية طبيعي ومغذي أيضاً.
10- بذور الرمان تنشط الأعصاب وتزيل حالات الإرهاق والتعب، وإن قطرات منهما ممزوجة بالعسل في الأنف دواء ممتاز لكثير من متاعب الأنف.
11- بالنسبة للمرأة الحامل فقد أكدت العديد من الدراسات أن تناول الأم للرمان أثناء حملها يساعد في توفير العديد من المواد الغذائية الضرورية للأم أثناء حملها مثل فيتامين D والحديد والفولات والكالسيوم وأيضاً فيتامين C الذي يساهم في زيادة امتصاص الحديد بالجسم. وينصح الخبراء باستخدام عصير الرمان باعتدال حيث أنه يمكن أن يتفاعل مع بعض الأدوية مثل عقاقير الضعط والكوليسترول كما أنه أيضاً عال في السعرات الحرارية. وينصح الخبراء كذلك بتجنب تناول مستخلصات الرمان حيث أنها تحتوي على القشر الذي يمكن أن يسبب التقلصات والولادة المبكرة.
12- لمن يعانون زيادة الوزن ويرغبون بإتباع حمية غذائية، فإن الرمان يُعد خيارهم المثالي، حيث أكدت الدراسات أن مضادات الأكسدة والفينولات العديدة التي يحتويها الرمان تعمل على سرعة حرق الدهون وزيادة معدل التمثيل الغذائي. ويفضل أن تأكل ثمرتين من الرمان يومياً من أجل إنقاص وزنك.
فوائد قشر الرمان
كما أن لثمار الرمان وعصيره فوائد عديدة.. كذلك يمكن الاستفادة من قشر الرمان من خلال استخدامه بعدة طرق..
-  إذا غُلي قشر الرمان وتمضمض به قوى اللثة.
- إذا غُلي قشر الرمان وشرب كان نافعاً في علاج حالات الإسهال.
- ويفيد المغلي منه في حالات الدوسنتاريا الحادة.
- إذا اخذ قشر الرمان المجفف وطحن حتى يصير ناعماً وعجن بالعسل وضمد به أسفل البطن والصدر نفع من نفث الدم.
- يمك عمل مغاطس بالمغلي منه فيساعد على قطع الدم النازف من البواسير.
- إذا شرب مغلي قشر الرمان الحامض قطع بلغم المعدة.
- يذهب آثار الجدري إذا تم حرقه وخلطه بالعسل وطلي به آثاره لأيام متوالية.
متى يجب الامتناع عن تناول الرمان؟
رغم جميع الفوائد التي ذكرناها عن فاكهة الرمان، إلا أن هناك حالات يمنع معها تناول الرمان.. نذكر منها:
- يجب الامتناع عن تناول الرمان عند الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض القولون وأمراض المعدة والقناة الهضمية.
- يجب تجنب تناول الرمان بالنسبة للأشخاص الذين يتناولون الأسبرين والأدوية الخاصة بالسعال أو البرد.  
- تجنب تناول الرمان للأطفال تحت سن الثانية.


تعليقات

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

لا يوجد حالياً أي تعليق, كن الأول بالتعليق



تعليقك هنا

هنا تضع الإدارة وصفاً ما

* البريد الإلكتروني
* الاسم الكامل
تعليقك
* كود التحقق